وزارة الأمن الداخلي للولايات المتحدة : أنظمة الانتخابات تعرضت للاختراق في 2016

وتقول أن 21 ولاية كانت ضحية لهذا الاختراق

لقد قامت وزارة الأمن الداخلي للولايات المتحدة يوم الجمعة الماضية بالتصريح رسمياً عن تعرض أنظمة الانتخابات في 21 ولاية إلى الاختراق .

وأكدت الوزارة أن الاختراق حدث في العام الماضي والأنظمة المتضررة لا علاقة لها بحساب عدد الأصوات، وإنما تمكن المخترقون من اقتحام عدد صغير من الشبكات.

بالطبع جاءت هذه الأخبار كصدمة كبيرة للانتخابات الرئاسية التي جرت في الولايات المتحدة العام الماضي، وقد بدأ العديد يطعن في نزاهتها بسبب تصريحات الاختراق.

فيقول العديد أن الاختراق قد يمتلك تأثير مباشرة أو غير مباشر على نتائج التصويت على الرغم من تأكيد الوزارة الداخلية بعدم صحة ذلك.

هذا ويقال في التقارير الأخيرة أن ولاية Arizona هي واحدة من الولايات المستهدفة، وهوية المخترقين لا تزال غامضة وهنالك توقعات ارتباطهم بدولة روسيا.

قررت وزارة الأمن الداخلي في نهاية تصريحها ترك حرية القرار إلى الولايات المستهدفة، في التصريح أمام الجميع عن هويتهم، أو إبقائها سرية.

المزيد من CNET :

مقالات ذات صلة

اترك رد