“أڤايا” تشيد بعملائها في المملكة لدورهم في دفع عجلة التحول الرقمي

كرمت شركة “أڤايا“،العاملة في مجال الاتصالات الرقمية للشركات،خلال فعالية “تجارب أڤايا”،مجموعة من الشركات والمؤسسات في المملكة العربية السعودية، وذلك لدورهم الفعال في دفع عجلة التنافسية قدماً،وإرساء دعائم استثمارات طموحة من شأنها حفز مسيرة التحول الرقمي في المملكة.

وجاء حفل توزيع الجوائز لعملاء “أڤايا” بمثابة الحدث الأبرز ضمن فعالية “تجارب أڤايا” التي انعقدت في المملكة يوم 19 مارس في الرياض و21 مارس في جدة. وكرّمت الجوائز المؤسسات المتميزة التي تستفيد من حلول تجارب العملاء والاتصالات الموحدة لشركة “أڤايا” بهدف تعزيز قدراتهم التنافسية، وزيادة كفاءاتهم التشغيلية، والارتقاء بتجارب العملاء إلى مستويات جديدة.

وشملت قائمة الشركات التي حظيت بالتكريم في فعالية “تجارب أڤايا” في المملكة العربية السعودية:

  • شركة المياه الوطنية عن فئة “أفضل مركز اتصال”
  • المديرية العامة لمكافحة المخدرات عن فئة”أفضل مبادرة تحول رقمي”
  • البنك العربي الوطني عن فئة “تجربة العملاءالمتفوقة”
  • مستشفى الملك فيصل التخصصي عن فئة “الابتكار في رعاية المرضى”
  • مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية الحائز عن فئة “أڤايا للولاء والالتزام”
  • السعودية للطيران عن فئة “الالتزام بالوفاء”
  • جامعة جدة عن فئة “أفضل مشروع تعاوني” في مجال التعليم العالي
  • بوبا العربية عن فئة “التميز في رحلة العملاء”.

وبهذه المناسبة، قال فادي هاني نائب رئيس شركة “أڤايا”في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا: “تعتزم المملكة العربية السعودية تعزيز إمكاناتها التنافسية عبر تحقيق الاستفادة القصوى من التقنيات الناشئة مثل البلوك تشينو الذكاء الاصطناعي، ويمثل ذلك دعوة شاملة لجميع المؤسسات لاتخاذ خطوات فاعلة تسهم إيجاباً في تحقيق هذا الهدف. ولاشك في أن العملاء الذين قمنا بتكريمهم خلال فعالية ’تجارب أڤايا‘ يلعبون دوراً رئيسياً في تعزيز مكانة المملكة لتتبوأ مكانة مرموقة في مؤشر التنافسية العالمي، بما يضمن تسخير القطاعات الواعدة في المملكة لنهج الابتكار ضمن عملها، وتحقيق النماء والازدهار على مختلف الصعد.ونثق بأن المزايا التنافسية تبرز في المؤسسات التي تقدم تجارب فائقة لعملائها عبر الابتكار في شراكات رقمية وعلاقات وطيدة”.

وخلال كلتا الفعاليتين، طرحت “شركة البيانات الدولية”، المزود الرائد لاستخبارات السوق، رؤى طموحة حول رحلة المملكة في التحول الرقمي، في حين تحدث مسؤولو شركة “أڤايا”عن التقنيات الصاعدة التي ترسم ملامح مستقبل الاتصالات. وكشفت “أڤايا” أيضاً عن حالات استخدام لعدد من حلولها المتخصصة ضمن الفعاليتين في قطاعات رئيسية، تشمل السياحة والخدمات المالية والرعاية الصحية.

يشار أن “أڤايا”تمتاز بشراكاتها المتينة مع عدد من الشركات الرائدة في مجال تكامل النظم في المملكة، وتتعاون عن كثب مع مؤسسات من مختلف الأحجام، بدءاً من الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى أضخم شركات النفط والغاز، في سبيل تطوير أحدث حلول الاتصالات التي تقدم نتائج ملموسة للأعمال. يتضمن برنامج التحول الوطني في المملكة العربية السعودية خططاً لبناء اقتصاد مزدهر ومتنوع يتمتع بمستوى عالٍ من التنافسية، من خلال الاستثمار في التكنولوجيا الرقمية من قبل القطاعين العام والخاص.

المزيد من CNET :

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد