المساعد الصوتي Alexa تُرعب مالكيها بضحكة عالية!

ما هي هذه الخدمة حقاً؟

هل بدأ هجوم الآلات للسيطرة على البشر أم هو مجرد خلل تقني؟ لا يمكننا هذه المرة أن نسأل خدمة المساعد الصوتي Alexa عن إجابة لهذا السؤال لأنها من سببت بطرحه بالأصل.

حيث تفاجئ عدة زبائن منذ أيام قليلة بتصرف غريب جداً من هذه الخدمة، التي من المفترض أن تتحدث عندما تطلب منها ذلك فقط أو عندما تهدف لتفعيل ميزة ما.

إلا أن مالكين هذه الخدمة في بيوتهم لاحظوا منذ نهاية الشهر الماضي وجود أمر غريب يحدث بها تكرر أكثر من مرة، وهو ظهور ضحكة مفاجئة وعالية من الخدمة الصوتية دون سابق إنذار أو لأي سبب يذكر.

العديد من هؤلاء المالكين أصيب بالذعر وبعضهم الأخر أصيب بالإحراج بسبب ظهور الضحكة أثناء اجتماع عمل داخل مكتب، والجميع عبر عن مدى غرابة هذا الموقف.

هذا وبعد صمت أسابيع من شركة أمازون (Amazon) صرحت أخيراً منذ فترة قصيرة عن تفسير لما يحدث، وقال أن الخدمة تسمع أحياناً عن طريق الخطأ أمر بأن تضحك ولهذا سيقوموا بتغيير الجملة التي يتم من خلالها تفعيل ضحكتها، بالإضافة إلى التعديل على إجابة الخدمة وهي التحدث قبل الضحكة المفاجئة.

المزيد من CNET :

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد