الواقع الافتراضي يساعد العلماء في دراسة الأمراض العقلية

وذلك مع لعبة Sea Hero Quest

دخلت تقنيات الواقع الافتراضي عالم التسلية والترفيه بقوة منذ سنوات قليلة وازدادت شعبيتها بالتدريج بين محبين ألعاب الفيديو والتقنية بصورة عامة.

إلا أن شبكة BBC  قد نقلت وجود استثمار مختلف لهذه التقنيات يتعلق بدراسات علمية لتشخيص ومعرفة حالات الأمراض العقلية مثل الخرف عبر إصدار الواقع الافتراضي من لعبة Sea Hero Quest.

أطلق هذا الإصدار مؤخراً على خوذة Gear VR و Oculus Rift ويضعك في دور قبطان يخوض البحار باحتراف  ويتعامل مع المخلوقات البحرية الغريبة.

وضحت الدراسات ان المصابين بمرض الخرف قد يعانون من فقدان القدرة على قيادة السفينة بشكل سلس تدريجيا في مثل هذه الألعاب، بسبب وجود اضطراب في القدرات الإدراكية لديهم.

كما ذكرت التقارير أن علماء الأبحاث قاموا بتسجيل حركات اللاعب لمدة دقيقتين لمعرفة وضعه العقلي، وهو ما يوفر اختبار قد يستغرق خمسة ساعات في الظروف الاعتيادية.

تتوفر اللعبة بإصدار عادي منذ فترة، الا أن إصدار Sea Hero Quest VR يسمح للعلماء بجمع البيانات والمعلومات بصورة أكبر تتجاوز 15 مرة. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد