اليوتيوبر Logan Paul يضع نفسه في موقف حرج بعد السخرية من موتى الانتحار

ويتلقى ثورة غضب من الناس

اليوتيوبر Logan Paul هو واحد من أولئك الأشخاص الذين لاقوا نجاح كبير عبر موقع اليوتيوب، وللأسف العديد من المراهقين الشباب يهتمون به كثيراً وأصبح مثالاً “للروعة” لهم.

وإنما الواضح أنه حاول بشتى الطرق أن يجذب اهتمام الكثير من الناس وبالأخص اليافعين، عبر فيديوهات مضحكة ومسلية، وكثير منها يحمل صفات “الدعارة”.

قد تكون هذه الكلمات قاسية بحقه لكن الحقيقة لا تخفي نفسها، وخصوصاً بعد الفيديو الجديد الذي نشره اليوتيوبر في رحلة إلى غابة Aokigahara.

تعرف هذه الغابة أنها الاختيار الأول للعديد من الأشخاص الذين قرروا الانتحار، ولسبب أراد هذا اليوتيوبر أن يجعلها محور فكرة الفيديو الجديد.

وقام أثناء الفيديو بإظهار لقطات للعديد من الجثث واستعراض ردود فعله هو وأصدقائه لما يرونه أمامهم، لكن قرروا لسبب ما أن يسخروا من مشاهد الانتحار الذي يروه أمامهم.

موضوع السخرية لم يمر على خير أبداً فردة فعل الناس كانت طبيعية، وثار عالم الإنترنت بالغضب على هذا الفيديو والسخرية من حالة مرضية مستعصية لدى كثير من الناس وتعتبر من أخطر الأمراض النفسية.

بعضهم استخدم الشتائم والكلمات القاسية للتعبير عن الحالة المؤسفة لهذا اليوتيوبر والفيديو، ويأمل بعضهم الأخر أن يستيقظ شباب اليوم من نظرتهم المزيفة لهذا الشخص.

اليوتيوبر Logan Paul نشر تغريدة جديدة ليعلق على الموضوع بعد أن تم حذف الفيديو، قال فيه أنه نشر مئات الفيديوهات يومياً ولهذا حدوث خطأ أمر طبيعي.

كما ويقول أن هذه أول مرة في حياته يصادف موقف مثل هذا، ويعتذر عن ردة فعله السلبية وعدم احترامه لما حدث ويؤكد أنها لن تحدث مرة أخرى.

موقع اليوتيوب لم يقدم أي تعليق حول الموضوع حتى الآن.

المزيد من CNET :

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد