توجيه أرباح شركة موزيلا للمساعدة في خطة إصلاح متصفح Firefox

حققت الشركة غير الربحية أرباح أكثر من نصف مليار دولار، وتقوم الآن بإنفاقها لتجعل متصفح Firefox يستحق الاستخدام مرة أخرى

قالت شركة موزيلا (Mozilla) الغير ربحية والتي قامت بإطلاق تطبيق متصفح الويب مفتوح المصدر Firefox، أن أرباحها في عام 2016 قد زادت بنسبة 24% لتصل إلى 520 مليون دولار، وقد زادت المصاريف أيضاً ولكن ليست بنفس الدرجة، وتمتلك الشركة أكثر من 1200 موظف.

وتأتي معظم أرباح الشركة من شراكاتها مع محركات البحث مثل Google, Yahoo, DuckDuckGo, Baidu وYandex، فعندما تقوم بالبحث من خلال شريط العنوان الخاص بالمتصفح فإن هذه محركات البحث تقوم بعرض إعلانات بحث بجانب النتائج وتقوم بمشاركة جزء من الأرباح مع Mozilla، وقامت الشركة في 2014 بتوقيع صفقة كبيرة لمدة خمس سنوات مع Yahoo ليصبح محرك البحث الافتراضي في الولايات المتحدة ولكنها قامت بإلغائها بعد ثلاث سنوات وعادت لمحرك Google من جديد في نوفمبر.

وتهدف شركة موزيلا (Mozilla) إلى إبقاء الانترنت مفتوحاً للجميع ومكان لا ترى نفسك فيه مستعبد من قبل عمالقة التقنية، وقد تبدو هذه المهمة مجردة بعض الشيء إلا أن الشركة نجحت في التغلب على Microsoft Internet Explorer منذ عشر سنوات، والآن فهي تقاتل في نفس المعركة ضد Google Chrome.

لذلك قامت الشركة بالتركيز في الفترة الماضية على توجيه كل مواردها في إصلاح تطبيق Firefox، وهو الجهد الذي بلغ ذروته من خلال الإصدار 57 من المتصفح الصادر هذا الشهر، والذي يسمى Firefox Quantum، فالمتصفح أصبح أسرع وهناك العديد من التحسينات في الأداء ليعود المتصفح من جديد للواجهة الخاصة بالمستخدمين.

ولكن مازال أمام الشركة الكثير من العمل لتطوير تطبيق الهواتف، فمعظم المستخدمين يتجهون إما إلى Chrome أو Safari وفئة نادرة هي التي تستخدم Firefox.

اقرأ أيضاً:

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد