ناسا : دمار العالم يوم السبت مجرد شائعات متناقلة

ولكن هنالك بعض المخاوف العلمية بالتأكيد

كما يعلم متابعين عالم الانترنت فهنالك أخبار تناقلت كثيراً في الأيام الماضية، ومعظمها جاء من قنوات موقع اليوتيوب الشهير.

وجميع هذه الأخبار تتمحور حول نهاية العالم يوم السبت القادم أي غداً 23 سبتمبر، وذلك بسبب وجود -حسب ما ذكر- كوكب باسم Niburu سوف يصطدم مع الأرض ويؤدي إلى دمار الحياة فيها، أي أن الحياة ستنتهي بالإبادة مثلما حدث مع الديناصورات.

إلا أن وكالة ناسا (NASA) صرحت مؤخراً عبر موقعها الرسمي في منشور خاص توضح فيه الأسباب المختلفة لعدم نهاية العالم في سنة 2012، ولكن مع تحديث بسيط في بداية المقال.

يذكر في هذا التحديث تأكيد واضح من ناسا (NASA) بعدم صحة الشائعات المتناقلة حول دمار العالم يوم السبت، وذلك لأن كوكب Niburu غير موجود بالأصل ولا يوجد دليل واضح على مروره من الأرض أو وجوده حتى، وهو برأيها مجرد أساطير متناقلة بين العالم منذ سنوات.

أما بالنسبة للقلق الحقيقي الذي يواجه العلماء، هو الكويكبات الصغيرة، فقد تم التأكيد أن هذه الكويكبات قادرة على المرور بالأرض وتدمير مدن بحالها، والحوادث الذي ظهرت من قبل توضح سرعتها العالية في المرور بالأرض قبل أن يتم اكتشافها.

يقول العلماء أن نظامنا الشمسي يحتوي على ما يقارب مليون كويكب ولهذا خطر اصطادهم بالأرض كبير، والمبادرات الحالية تتجه نحو استغلال التقنيات الحديثة في تحسين قدرتنا على اكتشاف الكويكبات وحماية أنفسنا منها قبل وصولها للأرض.

المزيد من CNET :

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد