دولة مصر تعلن عن قوانين جديدة لمحاربة الأخبار المزيفة

أعلن مؤخراً البرلمان المصري رسمياً عن نشر قوانين جديدة تتيح له حظر مواقع التواصل الاجتماعي وبعض المستخدمين لها لمحاربة الأخبار المزيفة.

وتشمل هذه القوانين معاقبة الصحافيين في حال المساهمة بنشر الأخبار المزيفة، التقارير والمدوّنات التي تضم أكثر من 5000 متابع على منصات وسائل التواصل الاجتماعي مثل Facebook و Twitter ستعتبر منافذ إعلامية وتخضع للملاحقة القضائية بسبب نشر أخبار يُنظر إليها على أنها مزيفة أو مواد تعتبر بمثابة تحريض على خرق القانون.

وسيشرف على القانون المجلس الأعلى للإعلام المصري الذي يرأسه الرئيس عبد الفتاح السيسي ، حسب ما أوردته رويترز. سوف يتخذ المجلس إجراء ضد الانتهاكات.

كما سيحظر القانون الجديد إنشاء مواقع إلكترونية دون ترخيص من المجلس الأعلى ، وسيسمح للمجلس بتعليق أو حجب المواقع ، أو تغريم المحررين ، حسب رويترز. كما سيحد من الصحفيين على التصوير فقط في المناطق المسموح بها للحكومة، ومن المقرر أن يبدأ سريان القانون بعد أن يصادق عليه الرئيس.

عبر الصحفي شريف منصور على انتقاده لهذه القوانين الجديدة وأنه تعتبر احتجاز للصحفيين بحجة الأخبار المزيفة لا أكثر.

المزيد من CNET :

الوسوم

اترك رد