جولتنا الحصرية لشركة LG ومصانعها بكوريا الجنوربية

وأحدث منتجاتها من ثلاجات ومكيفات وغسالات

قامت شركة LG بتوجيه دعوة لموقعنا CNET الشرق الأوسط لزيارة مقرها في كوريا للاطلاع على أحدث منتجاتها. وقد قمنا بزيارة مكاتب الشركة ومركز الأبحاث والتطوير التابع لها إلى جانب مصانعها على مدار يومين اطلعنا خلالها على منتجات الشركة من ثلاجات وغسالات وغيرها، وربط هذه المنتجات معاً مع خدمة ThinQ من LG.

مثل منافستها سامسونج تسعى LG لأن تكون جميع منتجاتها متصلة ببعضها وتتواصل مع بعضها بحلول 2020، بحسب آخر دراسات السوق فإن 31%  من جميع المنتجات التي سوف تباع بالسوق في عام 2020 ستكون متصلة مع بعضها وشركة LG تريد أن تكون الرقم واحد في هذا المجال.

بالرغم من أن الشركة تعتمد على منصتها للذكاء الاصطناعي ThinQ لجعل منتجاتها متصلة فيما بينها، فهي بذات الوقت تسعى لأن تكون هذه المنتجات تدعم المساعدات الذكية Google Assistant و Amazon’s Alexa، وهذه استراتيجية ذكية من الشركة التي كانت قد رأت انحسار في مبيعات هواتفها الذكية في السنوات الأخيرة الماضية مما جعل الشركة تتوقف عن الحصول على جهاز يكون بمثابة hub يصل كل منتجاتها.

قامت الشركة باستعراض لأهم وأحدث منتجاتها وأتيحت لنا الفرصة للاطلاع على LG Best Store ذلك المتجر المكون من خمسة طوابق والذي يقع في ضاحية Gangnam، نعم إنها نفس الضاحية التي شهدناها في أغنية Gangnam style.

وإليكم أدناه بعض المنتجات التي اطلعنا عليها، طبعاً هذه ليست جميع المنتجات ولكنها فقط بعض منها التي تستخدم منصة ThinkQ  أو تدعم مساعد Google Assistant :

الغسالات

أحضرت الشركة ابتكار جديد لغسالاتها عبر مفهوم  TWINWash  وهو إضافة غسالة صغيرة أسفل الغسالة الرئيسية، وبحسب الشركة فإن هذه التقنية تساهم بتوفير المياه المستهلكة للغسل وكذلك توفر الوقت، كما تعمل الغسالة الجديدة على إظهار إشعارات عند الانتهاء من عملها.

المكيفات

مع تقنية الضاغط المضاعفة استطاعت الشركة أن تجعل مكيفاتها تعمل بكفاءة في الشرق الأوسط خلال فصل الصيف الحار جداً، وتدعي الشركة بأن هذه التقنية تجعل الضاغط يعمل تحت درجة حرارة 65 درجة ويقوم بتخفيف درجات الحرارة بشكل أسرع بنسبة 40% بينما يوفر من فاتورة الكهرباء بنسبة 70% .

الثلاجات

قامت LG خلال الجولة باستعراض عدد من أحدث ثلاجاتها، ومنها ثلاجة تستطيع أن تنقر على شاشة موجودة بها لتعرض لك ما بداخل الثلاجة بعد إضاءتها، هذا الموديل يملك 4 أبواب، القسمين السفليين منها تمتلك أدراج مجهزة بمحرك آلي تسحب نحوك عند فتح الباب.

تمتاز هذه الثلاجة بوجود شاشة كبيرة تعمل بنظام ويندوز مما يسمح لك بإضافة أي تطبيق من تطبيقات Universal Windows للثلاجة مثل تطبيقات خاصة بوصفات الطبخ أو الطقس أو الأخبار، كما تحوي هذه الثلاجة على ستة كاميرات بحيث يمكن للشاشة أن تريك ما بداخل الثلاجة دون فتح الباب.

كما يمكن استخدام جوالك لتستعرض ما تبثه هذه الكاميرات على شاشته وكذلك تستطيع استخدامه للتحكم بدرجة حرارة الثلاجة، وأخيراً نذكر بأنها تحوي أيضاً على سبيكر بلوتوث مدمج داخلها.

قمنا أيضاً بزيارة معمل Changwon المكان الذي تجمع فيه شركة LG ثلاجاتها واطلعت على سير العمل في عدة خطوط تجميع كانوا في الغالب للجوالات وقطع العتاد الداخلي. رؤية شيء ضخم بحجم تصنيع ثلاجة هو حقاً تجربة رائعة والمنشأة التي قمت بزيارتها تستطيع صناعة 2000 ثلاجة يومياً.

علاوة على المصنع قمت بزيارة منشأة الأبحاث والتطوير R&D حيث يتم تجهيز منتجات LG وجعلها تتصل ببعضها البعض. لسوء الحظ في هذا المكان شهدنا على وجود العيوب والمشاكل في نظام eco-system  المتصل حيث تبين أن هنالك صعوبة لممثلي شركة LG لإلقاء الأوامر والحصول على استجابات.

كما أن كمية الصخب والضجة الحادة التي يمكن أن تصدر عن أكثر من 20 صحفي متواجدين في غرفة واحدة من الممكن أن يثير أعصاب أي شيء ويضعهم في موقف محرج، لكننا واثقون من أن هذه التقنية سوف تتحسن مع مرور الوقت كما عودتنا الشركة دوماً.

كان هنالك نهاية سعيدة لهذه الجولة حيث تم اطلاعنا على الخاص Hub Robots بشركة LG التي يمكن أن تتلقى الأوامر الصوتية وتستخدم شاشتها الصغيرة وتظهر مشاعر الفرح أو التسلية وهذا بالضبط ما نحن بحاجة إليه بهذا الوقت أن يتم تأنيس التكنولوجيا أي جعلها أقرب للطباع البشرية.

المزيد من CNET

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد