سيناتور أمريكي يثير مخاوف بشأن انتهاك Face ID لخصوصية المستخدم

ويطالب آبل بتوضيحات حول مدى آمانها

بالرغم من عدم مرور سوى أيام قليلة على كشف آبل عن هاتف  iPhone X لكنه سرعان ما آثار ضجة بأوساط الكونغرس الأمريكي والسبب هي تقنية Face ID الخاصة بالتعرف على وجه المستخدم.

تلك الضجة آثارها السيناتور الأمريكي Al Franken الذي ذكر بأن لديه مخاوف من هذه التقنية تتعلق بمدى حمايتها لخصوصية المسخدم وطالب آبل الرد على بعض التساؤلات حول احتمالية أن يتم الاستفادة من بصمات الوجه التي تنتجها هذه الميزة باستخدامات أخرى، أو حتى أن يتم بيعها لشركات أخرى تستفيد منها بأغراض أمنية أو تجسسية.

كما وجه السيناتور تساؤلات لرئيس آبل Tim Cook تتعلق بإن كان بمقدور أي شخص أن يحصل على هذه البصمات عن بعد أو عن طريق إرغام الشركة على الكشف عنها.

آبل بدورها كانت قد ردت على هذه المخاوف عبر قولها أن بصمة الوجه يتم تخزينها في هاتف المستخدم نفسه وليس عبر خدمة التخزين السحابية، وهي لن ترضخ لأي مطالب بالكشف عن هذه المعلومات لأي جهة أمنية كانت.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد