ظهور حسابات فيسبوك وهمية لمرتكب جريمة مدرسة Texas الأخيرة

وقيام الشركة بحذفهم

بعد ساعات من انتشار خبر حادثة إطلاق النار والقتال المتعمد في مدرسة ثانوية ضمن ولاية Texas الأمريكية، بدأت حسابات وهمية تظهر باسم المفتعل المشتبه به.

قام مُطلق النار صباح يوم الجمعة الماضي، بقتل 10 أشخاص وإصابة 10 أخرين بجروح، ونقلت شبكات إخبارية محلية وعالمية تقارير تشير إلى هوية المفتعل، على أنه شاب بعمر 17 سنة ويحمل اسم Dimitrios Pagourtzis.

وكالعادة، هنالك في عالم الإنترنت من يريد السخرية من كل ما يحدث حول العالم، ويستغل مواقف حساسة مثل هذه لنشر معلومات مزيفة عن المجرم المشتبه به.

ولهذا شاهدنا الكثير من الحسابات التي ظهرت فجأة باسم القاتل، إلا أن شركة فيسبوك قامت بحذفهم جميعاً بفضل نظام التحديد التلقائي الذي ساعدها كثيراً عندما تكرر الأمر سابقاً يوم حادثة Las Vegas أيضاً.

إلا أن التقارير تشير إلى  أن الحسابات التي ظهرت يوم الجمعة وحتى الآن، استطاع الكثير منها الانزلاق والهرب من نظام المراقبة والتحديد للشركة، ولهذا تقوم حالياً بملاحقة أية حسابات متبقية باسم المجرم للتخلص منها.

المزيد من CNET :

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد