كل ما يجب أن تعرفه عن Samsung Galaxy Note 8

بدون بطاريات متفجرة، هل يكون هذا الهاتف هو أفضل هاتف Android في عام 2017؟

إذا كنت من القلائل الذين قاموا باستخدام هاتف Samsung Galaxy Note 7 قبل أن يظهر عيب البطاريات المتفجرة به، فإنك قد استخدمت أفضل هاتف Android في عام 2016، ولكن على الرغم من ذلك بعد ظهور العيب الخطير بالهاتف قامت Samsung بإيقاف إنتاجه واستعادت جميع الهواتف التي تباع بالأسواق والتي تم بيعها بالفعل للمستهلكين، وتعرضت لخسارة كبيرة بسبب هذه المشكلة وتحاول مراراً وتكراراً إلى العودة من جديد من هذه الأزمة الكبيرة.

ومع بدء عام 2017، وبعد قيام الشركة بحل مشكلة البطاريات في هواتفها، فإن Samsung تسعى من جديد لإثبات أنها أكبر شركة مصنعة للهواتف على مستوى العالم، ويعول العملاق الكوري كثيراً على هاتف Samsung Galaxy Note 8 القادم لإبهار الجمهور والنقاد وأي شخص يمتلك الإمكانيات المادية التي تمكنه من شراء الهاتف، فماذا يمكن أن نتوقع من الهاتف الرائد القادم من شأنه أن يجبرك على ترقية هاتفك وشراؤه؟ هذا ما سنعرفه من خلال السطور التالية.

التصميم: غير مختلف كثيرا عن هاتف Galaxy S8 ولكن الأهم هو الميزات الحصرية التي يأتي بها

بدأ عصر الهواتف ذات الشاشات بدون حواف مع هاتف Xiaomi Mi Mix وقررت الشركات المصنعة الأخرى اتباع خطاها وتقليل الحواف الخاصة بالشاشة لتملأ الجانب الأمامي له، بداية بشركة Samsung مع هاتفي Samsung Galaxy S8 وSamsung Galaxy S8+، وستسعى الشركة مع هاتف Samsung Galaxy Note 8 إلى اتباع نفس تصميم الشاشة الموجود في هواتفها مع استخدام تقنية Super AMOLED والتي تعتبر أفضل شاشة هاتف على كوكب الأرض.

ويعد الهاتف مناسباً جداً للمستخدمين الذين يفضلون شاشات كبيرة مع ألوان شاشة وتباين مبهر، وبالتحدث عن التصميم فإن شاشة الهاتف ستكون أقل انحناءاً من Samsung Galaxy S8، ولن يكون الهاتف مجرد شاشة هاتف Galaxy S8 بشاشة أكبر، لأنه وفقاً للتسريبات التي رأيناها سيمتلك هاتف Galaxy Note 8 حواف والتي تميل إلى الجانب قليلاً بشكل مشابه لهواتف Sony الجديدة.

وعلى الرغم من جاذبية منظر الشاشات بدون حواف، ولكنها تسبب في تعقيد عملية التصنيع أكثر، والتي قد تضر في النهاية بالمستخدم النهائي، فعملية تقليل الحواف تقابلها إزالة زر الـ Home من الجانب الأمامي في الهاتف، وهو ما يعني إزالة مستشعر البصمة الأمامي والذي يعد أفضل من وضعه في الخلف.

والمشكلة هنا هي أن شركة Samsung لم تستطع حتى الآن إيجاد طريقة لوضع المستشعر بداخل الشاشة، لذلك فإن الخيار الوحيد المتاح لدى الشركة هي قيامها بوضع مستشعر البصمة في الجانب الخلفي من الجهاز، وعلى ما يبدو أن الشركة لم تتعلم بعد من خطأها من وضع المستشعر بجانب عدسات الكاميرا، فالأمر ليس صعباً فقط لأنك لا تستطيع الوصول بسهولة إلى المستشعر، ولكن أيضاً لا تستطيع تمييزه عن عدسات الكاميرا.

لذلك فإذا كنت تمتلك يد صغيرة أو أصابع قصيرة فإننا ننصحك بالبحث عن طريقة أخرى لفتح الهاتف بدلاً من مستشعر البصمة إذا نويت شراؤه.

مميزات حصرية: كاميرا مزدوجة، قلم S-Pen مدمج، ذاكرة 6 جيجا بايت والمزيد

كانت قد انتشرت الشائعات قبل صدور هاتفي Samsung Galaxy S8 و Samsung Galaxy S8+ بقدومهم بكاميرتين خلفيتين مع إمكانية شراء قلم S-Pen بصورة اختيارية للحصول على نفس الميزات التي كانت موجودة في هاتف Note 7، وعلى الرغم من عدم حدوث ذلك فإننا يجب أن نمدح Samsung على هذا الأمر لأنه إذا قامت الشركة بذلك فإنه لا يوجد أي سبب لإصدار هاتف Galaxy Note 8 وكان سيعتبر مجرد هاتف كبير آخر باسم مختلف، ولكن مع شرائك لهاتف Note 8 فإنه يمكنك الحصول على العديد من المزايا والتي سنقوم بسردها بالأسفل.

كاميرا مزدوجة بدقة 12 ميجا بيكسل: أشارت التقارير إلى قدوم هاتف Samsung Galaxy Note 8 بكاميرتين خلفيتين بدقة 12 ميجا بيكسل في الخلف مع كاميرا أمامية بدقة 8 ميجا بيكسل، وإذا رأيت ماذا يمكن أن يقوم به هاتف iPhone 7 Plus بكاميرتين خلفيتين بدقة 12 ميجا بيكسل فأعتقد أنه لديك فكرة عما يمكن فعله بهاتف Samsung Galaxy Note 8، فوفقاً للشائعات، فإن الكاميرا الثانوية ستعمل كعدسة مقربة، مما يوفر تقريب بصري بنسبة 2X مما يعني عدم فقد أي تفاصيل في الصورة أثناء التقريب.

وتوجد إشاعات أخرى تؤكد أن الكاميرا الثانوية ستوفر نسبة تقريب بصري بدرجة 3X ولكننا ننتظر تأكيد رسمي من الشركة على ذلك، وإذا تم إضافة ميزة مثل Portrait Mode الموجودة في هاتف iPhone 7 Plus، فإننا بالتأكيد نستطيع أن نقول أن الشركة تسير على الطريق الصحيح لاستخدام هواتفها لالتقاط صور عالية الجودة.

مواصفات الكاميرا المزدوجة: عدسة 12 ميجا بيكسل مع فتحة عدسة 1.7، وعدسة 12 ميجا بيكسل مع فتحة عدسة 2.4، ويقال أن الكاميرتين سيأتوا بميزة OIS لمنع اهتزاز الصور.

ذاكرة بمساحة 6 جيجا بايت: تم إنتاج إصدارات جديدة من هواتف Galaxy S8 وS8+ والتي احتوت بعضها على ذاكرة بمساحة 6 جيجا بايت والمساحة الداخلية بلغت 128 جيجا والتي تم بيعها حصرياً في كوريا الشمالية، ولكن جميع هواتف Galaxy Note 8 ستأتي بذاكرة عشوائية تبلغ 6 جيجا بايت ولكن سيتم بيع بعض الأنواع في مناطق معينة بمساحات تخزين عالية، ولكن النوع الرئيسي سيكون بمساحة داخلية تبلغ 64 جيجا بايت، وسيتم إصدار نسخة بمساحة 128 جيجا بايت في بعض الأسواق.

قلم S-Pen مدمج: أحد أهم الأسباب التي ستجذب الجمهور لشراء الهاتف هو القلم الرائع والمفيد والسهل في الاستخدام S-Pen، وعلى الرغم من أن الشركة لم تعلن حتى الآن عن المميزات الجديدة القادمة في القلم، إلا أننا سنذكر هنا بعض الخصائص المهمة الموجودة به، ونتوقع أن يكون هذا القلم أيضاً ضد الماء.

التحديد الذكي: ستستطيع من خلال هذه الميزة الرسم على الشاشة لتحديد مجموعة من الكلمات أو الصور، ويمكنك أيضاً نسخ ما قمت بتحديده أو مشاركته ما بين التطبيقات المختلفة، ويمكنك أيضاً خلق صور متحركة لمدة تصل إلى 15 ثانية من تطبيقات مثل YouTube.

الكتابة على الشاشة: يمكنك من خلال هذه الخاصية استخدام الشاشة في كتابة تعليق وأن تكتب بعض الملاحظات الإضافية.

التكبير: يمكنك تكبير الشاشة بنسبة تصل من 150 – 300%.

لمحة سريعة: يمكنك استخدام S-Pen لاتخاذ نظرة خاطفة في تطبيق معين من خلال وضع القلم فوق رمز التطبيق.

التدوين والشاشة مطفأة: مع خاصية Always On التي ستأتي في هاتف Galaxy Note 8، فإنه يمكنك كتابة الملاحظات على الشاشة السوداء، فإذا كنت لا تمتلك الوقت الكافي لفتح الهاتف وتطبيق الملاحظات لتدوين ملحوظتك، فإن هذه الخاصية الحصرية ستساعدك كثيراً لكتابة الملاحظات السريعة.

مستوى عالي من حساسية الضغط: جاء قلم S-Pen الموجود في هاتف Galaxy Note 7 مع 4096 مستوى من حساسية الضغط ليحاكي وظيفة القلم العادي، ولكن هذه المرة قد تتخطى Samsung هذا الرقم، وإذا قامت الشركة بترقية مستوى حساسية الضغط الخاصة بالقلم أكثر من ذلك، فإننا نقترب أكثر وأكثر من إحساس استخدام قلم عادي.

يذكر أنه من المخطط الإعلان عن الهاتف في 23 أغسطس القادم، وتشير الشائعات أنه ستبدأ الشركة في بيع الهاتف في الأسواق بداية من 15 سبتمبر، ولكن يجب عليك الانتباه لسعر الهاتف لأن أسعار الهواتف الرائدة من Samsung ليست بالقليلة، ولكن على الرغم من ذلك فإنك تحصل بالفعل على قيمة ما تدفعه، بالرغم من أن هاتف Note 8 القادم لن يأتي بأي شيء مختلف عما رأيناه بالفعل، إلا أننا نتوقع أن تصميمه والمزايا الخاصة به ستقوده لأن يصبح أفضل هاتف Android في عام 2017.

إذا كنت تريد أن ترى ملخص للشائعات وإمكانيات الهاتف المتوقعة، فقمنا هنا بتجميع هذه المميزات في قائمة واحدة.

الإمكانيات المتوقعة لهاتف Samsung Galaxy Note 8:

  • الشاشة: 6.3 أو 6.4 بوصة من نوع Super AMOLED.
  • دقة الشاشة: 2960 X 1440 Pixels (نسبة العرض إلى الارتفاع 5:9)
  • أبعاد الجهاز: 5mm X 74.6mm X 8.5 mm
  • رقاقة المعالج: Qualcomm Snapdragon 835 (في الولايات المتحدة) أو Exynos 8895 (باقي دول العالم)
  • سرعة المعالج: 4 X 2.45 GHz Kryo + 4 X 1.9 GHz Kryo (في الولايات المتحدة) أو 4 X 2.3 GHz Samsung Mongoose customer cores + 4 X 1.7 GHz Cortex-A53 (باقي دول العالم)
  • الذاكرة العشوائية: 6 جيجا بايت.
  • المساحة الداخلية: 64 أو 128 جيجا بايت (قد لا تباع السعة التخزينية 128 جيجا بايت في الولايات المتحدة)
  • الكاميرا الخلفية: عدستين بدقة 12 ميجا بيكسل.
  • الكاميرا الأمامية: عدسة بدقة 8 ميجا بيكسل.
  • يمكن إضافة ذاكرة خارجية حتى 256 جيجا بايت.
  • اتصال البلوتوث: Bluetooth 5.0
  • اتصال اللاسلكي: 11 ac
  • يوجد مخرج سماعات رأس 3.5 مم
  • مخرج الشحن: USB Type-C
  • مقاوم للمياه IP68
  • إمكانية الشحن اللاسلكي Qi (يباع بشكل منفصل)
  • توافق مع DeX (ستباع DeX Station بشكل منفصل)
  • دعم الشحن السريع
  • بطارية: 3300 مللي أمبير.
  • نظام التشغيل: Android 7.1 Nougat.
  • الألوان المتاحة: Midnight Black, Maple Gold, Orchid Grey and Deep Sea Blue
  • السعر: 1000 يورو ولكن التوقعات تشير إلى أنه سيباع في الولايات المتحدة بسعر أقل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد