كم مرة يجب تنظيف مناشف الاستحمام لتجنب الأمراض؟

نصائح من مختصين

نظافة مناشف الاستحمام تعتبر ضرورية كثيراً لتجنب جراثيم خطيرة، وبالطبع هنالك دائماً آراء متطرفة حول الموضوع، والتي إما أن تنفي ضرورة تنظيفها أو تنشد بأهمية ذلك بشكل يومي.

وعلى ما يبدو جميع هذه الآراء مخطئة إن صح التعبير، وقبل توضيح هذا يجب التنويه إلى سبب ضرورة تنظيف المناشف، وهو ببساطة الرطوبة التي تتجمع حول المناشف بعد استخدامها حيث تصبح مبللة.

وبالتالي سوف تتشكل عليها مجموعة من الجراثيم الخطيرة دون أن تلاحظها حتى، فإن التنظيف الدائم لهذه المناشف سيقضي على هذه البكتيريا والجراثيم.

أما بالنسبة إلى صلب الموضوع، وهو الأوقات التي تحتاج فيها إلى تنظيف المناشف، فلا يمكن عدها بالأيام أي مثلاً بعد يومين او ثلاثة من الاستخدام.

وإنما عليك التنظيف بعد ثلاثة أو أربعة استخدامات للمناشف، بأنواعها المختلفة والذي يشمل أيضاً مناشف اليد، بالإضافة إلى أن للمريض حالة مختلفة عن ذلك.

فمن يعاني من مرض ما يجب عليه تنظيفها بعد كل استخدام واحد فقط، وإن كان هنالك موسم لمرض الزكام فمن الأفضل ترك منشفة خاصة بكل فرد من الأسرة.

نأتي إلى أخر فكرة في موضوعنا، وهي الحرارة المطلوبة لتنظيف المناشف، فعليك غسلها في مياه لا تقل حرارتها عن 60 درجة مئوية من أجل قتل الجراثيم.

المزيد من CNET :

مقالات ذات صلة

اترك رد