ما الأفضل لك: iPhone 8 أم iPhone 8 Plus أم iPhone X ؟

أصبح الأمر أصعب بالنسبة لك عند اختيارك لهاتف iPhone المناسب لك، وخصوصاً عند الاختيار ما بين iPhone 8 Plus وiPhone X

لقد كان الأمر في الماضي بسيطاً عند اختيارك لهاتف iPhone جديد، فغالباً ما كنت تتجه لشراء أحدث هاتف iPhone صدر في هذه السنة، إلا أن الأمر قد اختلف في 2017 مع قيام شركة أبل (Apple) بإطلاق ثلاثة هواتف جديدة وهي هاتف iPhone 8 العادي وiPhone 8 Plus والنسخة الأحدث iPhone X.

بالطبع مازالت هناك العديد من الإصدارات السابقة لهاتف iPhone يتم بيعها في الأسواق مثل iPhone SE, iPhone 7, iPhone 7 Plus, iPhone 6S, iPhone 6S Plus مما يجعل عملية الاختيار أصعب بكثير من أي وقت مضى.

ولكننا سنختصر الأمر في ثلاثة فئات مختلفة لهواتف iPhone: فبالنسبة للفئة الرائدة قم بشراء iPhone X أو iPhone 8 Plus، أما إذا أردت هاتف في الفئة الأساسية قم بشراء iPhone 8 وفي الفئة الاقتصادية يمكنك شراء iPhone SE.

iPhone X ضد iPhone 8 Plus

بداية يجب أن أوضح لك أمراً، لا يوجد أي هاتف من الهاتفين أفضل من الآخر، فإذا قمت بشراء أي هاتف من الهاتفين فإنك ستكون رابح في كلتا الحالتين، وهذا يختلف عما كان عليه الأمر في الماضي عندما كانت الشركة تطلق هاتف رائد واحد فقط، ولكن مع هذين الهاتفين فإنك ستختار ما بين التصميم المستقبلي والجديد أو الراحة والتصميم التقليدي، بالنسبة للهاردوير فهو متشابه في كلا الجهازين بدرجة كبيرة، بداية من المعالج مروراً بالشحن اللاسلكي وحتى الكاميرا الخلفية المزدوجة، ولكن هناك بعض الاختلافات التي يجب أن تضعها في اعتبارك.

فإذا كنت تريد عمر بطارية أطول مع زر Home التقليدي والواجهة التقليدية مع شاشة أكبر قليلاً وبسعر أقل فيجب عليك شراء iPhone 8 Plus، أما إذا كنت تبحث عن شاشة كبيرة في حجم هاتف صغير مع تصميم جديد وجذاب وتريد أن تستخدم الرؤية المستقبلية لشركة أبل (Apple) مع ميزة Face ID وتتعلم بعض الإيماءات الجديدة فيجب عليك شراء iPhone X.

iPhone X: هاتف يكسر الحواجز مع بعض السلبيات

الإيجابيات:

الحجم: يأتي الهاتف بشاشة 5.8 بوصة ولكن حجم الهاتف كجسم يأتي ما بين هاتفي iPhone 8 وiPhone 8 Plus.

الشاشة: يأتي الهاتف بشاشة من نوع OLED وهي من أفضل الهواتف التي قمنا باستخدامها على الإطلاق.

الكاميرات الخلفية: تأتي كاميرات هاتف iPhone X بكل ما تحتاجه – تقريب بصري 2X، مثبت رؤية بصري في كلتا العدستين – مما يقدم لك تجربة تصوير متكاملة في هاتف iPhone.

الكاميرا الأمامية: يمكن للكاميرا الأمامية أن تلتقط صور Portrait، وتقوم ببعض الخدع الفريدة الخاصة بالواقع المعزز وبعض الحيل ثلاثية الأبعاد مثل ميزة Animojis.

Face ID: لا يوجد معرف البصمة Touch ID في هاتف iPhone X ولكن يوجد بدلاً من ذلك معرف الوجه Face ID.

السلبيات:

السعر: يبدأ سعر الهاتف من 999 دولار للنسخة 64 جيجا بايت، و1149 دولار للنسخة 256 جيجا بايت للنسخة 256 جيجا بايت، وكنت أفضل لو قامت الشركة بإطلاق نسخة بمساحة داخلية 128 جيجا بايت ولكنها لم تقم بذلك، ولا يمكنك تزويد المساحة الداخلية عن طريق بطاقة ذاكرة خارجية.

دعم التطبيقات: لا تعمل كل التطبيقات بالصورة المطلوبة على شاشة الهاتف الجديد، وأغلب التطبيقات لا تستفيد من حجم الشاشة بالكامل مما سيشعرك في معظم الأوقات أنك لا تستفيد من حجم الشاشة الكبير.

عمر البطارية: عمر بطارية هاتف iPhone X أقل من عمر بطارية هاتف iPhone 8 Plus وأيضاً الشاحن المرفق مع الهاتف يعد شاحن بطيء.

تغييرات في الواجهة: مع عدم وجود زر Home فإن الواجهة أصبحت مختلفة أيضاً ولكن ستعتاد على ذلك مع الوقت، وقد تزعجك بعض الأشياء عند استخدامك للواجهة الجديدة مثل طريقة فتح Control Center الجديدة.

قوة التحمل: في اختبارات السقوط التي قمنا بها على هاتف iPhone X لم يصمد التصميم الزجاجي الخاص بالهاتف بنفس الدرجة التي صمد بها هاتفي iPhone 8، iPhone 8 Plus كما أن عملية تصليحها ستكلفك كثيراً.

iPhone 8 Plus: الحصول على أفضل الإمكانيات بدون المغامرة

الإيجابيات:

عمر البطارية: يأتي الهاتف بعمر بطارية أفضل مقارنة بهاتف iPhone X.

الكاميرات الخلفية: ستحصل على معظم (وليس كل) المميزات الموجودة في كاميرا هاتف iPhone X بما في ذلك نمط Portrait والتقريب البصري 2X.

الشاشة التقليدية 16×9: على الرغم من أن شاشة الهاتف تعد أصغر قليلاً من شاشة هاتف iPhone X إلا أنها تأتي بنفس الأبعاد المعتادة للشاشات الأخرى وشاشات التلفاز وهو 16×9، وهو الحجم المثالي لتشغيل التطبيقات ومقاطع الفيديو والألعاب بدون مشاكل.

بعض ميزات التطبيقات الشبيهة بـ iPad: يوجد نمط landscape في هاتف iPhone 8 Plus وكذلك ميزة تقسيم الشاشة في بعض التطبيقات (Mail, Notes وغيرها) وهذه الميزات ليست موجودة في شاشة هاتف iPhone X.

السلبيات:

مثبت رؤية بصري على كاميرا خلفية واحدة فقط: يفتقر هاتف iPhone 8 Plus لمثبت الرؤية البصري على إحدى الكاميرتين الخلفيتين، مما يعطي الأفضلية لهاتف iPhone X في التقاط الصور في ظروف الإضاءة المنخفضة وبعض صور Portrait.

لا يوجد حيل مميزة في الكاميرا الأمامية: لا يمكنك التقاط صور سيلفي Portrait باستخدام الكاميرا الأمامية، ولا يمكنك استخدام animojis أيضاً.

مسك الهاتف باليد أصعب من هاتف iPhone X: يعد هاتف iPhone 8 Plus أصعب في حمله بيدك من هاتف iPhone X وخصوصاً مع الأشخاص ذوي الأيدي الصغيرة.

تصميم تقليدي: يعد تصميم الهاتف شبيه بكل هواتف iPhone السابقة منذ 2014 حتى الآن.

iPhone 8: هاتف عادي وجيد ولكنه لن يصمد طويلاً

قد يكون هاتف iPhone 8 هو أقل اختيار يمكننا أن ننصحك به، فعلى الرغم من أن الهاتف يأتي بمعالج أسرع وكاميرات أفضل من الموجودة في إصدار العام السابق، وأيضاً يدعم الشحن اللاسلكي، إلا أنك تشعر بأنه هاتف قديم عند مقارنته بهاتف iPhone X، إلا أنه يعد أرخص منه بقيمة 300 دولار، ولكن قبل قيامك بشرائه يجب عليك التفكير جيداً ما إذا كان عليك شراء iPhone في الأساس أو أن تبحث عن بديل اقتصادي أكثر؟

وعلى الرغم من أن هواتف iPhone 7, iPhone 6S بإصداراتهم المختلفة مازالت متاحة بالأسواق، بل وتباع بأفضل سعر يمكن الحصول عليه إلا أنني لا يمكنني ترشيح أياً منهم لتقوم بشرائه بدلاً من iPhone 8، فهذه الهواتف تأتي بمعالجات أقدم من الموجود في هاتف iPhone 8 وهو ما يعني أنهم في وقت ما المستقبل لن يحصلوا على تحديثات نظام التشغيل الجديدة في الوقت الذي سيكون هاتف iPhone 8 مازال يحصل على تحديثات النظام، ولكن إذا كنت تمتلك هاتف 6S أو 7، فمن الممكن أن تستمر في استخدام هذا الهاتف لسنة أخرى بدون شراء iPhone 8 أو أن تقوم بالحصول على iPhone X بسعر مميز في عام 2018.

الإيجابيات:

السعر: يعد هاتف iPhone 8 هو الأقل سعراً في هواتف الشركة الجديدة هذا العام.

نفس الإمكانيات الرئيسية الموجودة في هاتفي 8 Plus وX: يأتي الهاتف بنفس المعالج السريع ونفس مستشعر الصور بالكاميرا ويدعم الشحن اللاسلكي وهي نفس الميزات الموجودة في هاتفي iPhone X, 8 Plus.

حجم صغير ومريح: يأتي الهاتف بحجم صغير – شاشة بحجم 4.7 بوصة – مما يجعله مريحاً لليد.

السلبيات:

لا يوجد كاميرا مزدوجة: عدم وجود كاميرا مزدوجة في الهاتف تعني عدم وجود تقريب بصري أو نمط Portrait، وستفتقد أهم الميزات الموجودة في هواتف iPhone الحديثة.

شاشة أصغر، وتصميم تقليدي: يعد تصميم الهاتف شبيه بهواتف iPhone السابقة في الثلاث سنوات الأخيرة، وتعد شاشة الهاتف هي الأصغر في شاشات هواتف iPhone الجديدة.

لا يوجد اختلاف كبير عن هاتف iPhone 7: مع فقدان الهاتف لأهم ميزات الكاميرا الجديدة في هواتف iPhone، فإن الهاتف يعد نسخة محسنة من هاتف iPhone 7 ليس أكثر من ذلك.

iPhone SE: مازال أفضل خيار اقتصادي

أخيراً، يمكنني أن أرشح هاتف iPhone SE لمن يبحث عن هاتف iPhone اقتصادي، فعلى الرغم من صدور الهاتف في 2016 إلا أنه ممتاز في الاستخدام، فهو يملك عمر بطارية مميز وهو أرخص كثيراً من هواتف iPhone الأخرى.

ولكن ضع في اعتبارك أنه عبارة عن هاتف iPhone 6S في جسم هاتف iPhone 5S، فستفتقد للعديد من ميزات هواتف iPhone الحديثة بما في ذلك ميزة اللمس ثلاثي الأبعاد 3D Touch Screen، ولكن الهاتف سيقوم بكل المهام الرئيسية التي تطلبها منه، ويأتي الهاتف بإصدارين إما بمساحة داخلية 32 جيجا بايت أو 128 جيجا بايت.

الإيجابيات:

  • حجم صغير جداً.
  • بطارية ممتازة.
  • يلتقط صور ومقاطع فيديو مميزة.
  • رخيص الثمن.
  • به مخرج سماعات الرأس.

السلبيات:

  • غير مقاوم للمياه.
  • شاشة صغيرة بحجم 4 بوصة مما يصعب عليك عملية القراءة.
  • لا يدعم الشحن اللاسلكي.
  • معالج قديم مما يعني أن دعمه للتحديثات الجديدة لنظام التشغيل أقل من الإصدارات الجديدة.
  • يفتقر لميزات الكاميرا الجديدة في هواتف iPhone.

ماذا عن هواتف Android؟

يجب عليك أن تتذكر جيداً أن هواتف iPhone ليست هي وحدها الموجودة في الأسواق في سوق الهواتف الذكية، فقد رأينا العديد من الهواتف الرائعة في 2017 التي تعمل بنظام تشغيل Android، فإذا كنت غير مرتبط بنظام iOS، يمكنك البحث عن المنافسين من شركات سامسونج (Samsung)، إل جي (LG)، OnePlus، وموتورولا (Motorola)، ويمكنك أيضاً الانتظار لشهر مارس القادم إن أحببت عندما تقوم سامسونج (Samsung) بالإعلان عن هاتفها الجديد Samsung Galaxy S9.

اقرأ أيضاً:

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد