مقابلة : ماذا حدث لشخصية Thanos في Avengers: Infinity War ؟

كانت نهاية فيلم Avengers: Infinity War من أكثر النهايات الصادمة في عالم أفلام الأبطال الخارقين، ولا يمكن الوصف بدقة ماحدث للشرير Thanos إلا أننا في المقالة أدناه سوف نناقش النهاية وما حدث فيها وبالتالي نحذر من حرق شديد للأحداث.

تمكن Thanos في نهاية الفيلم من تحقيق هدفه وتدمير نصف الكون والقضاء على بعض من الأبطال الخارقين جراء حدوث ذلك، ولكن بعد حدوث هذا وجد الشربر نفسه في مملكة غريبة وغامضة تعرف باسم The Waystation، وقابل ابنته Gamora لكنها كانت طفلة صغيرة، وبدأ يحصد ثمار أفعاله الشريرة، فأين تقع هذه المملكة الغامضة يا ترى؟

في مقابلة صغيرة أجرتها شبكتنا مع Kelly Port من شركة Digital Domain المسؤولة عن المؤثرات البصرية للفيلم، استطعنا الحصول على الأجوبة التي أوصلتنا لنتيجة ربما هي حاسمة.

هل تعرضتم لضغط كبير في تصميم الشخصية التي يتمحور الفيلم حولها؟

نعم، لقد أخبرتنا Marvel قبل عدة أشهر من بدء التصوير الفعلي، وقامت كل من Weta و Digital Domain بتصميم الشخصية معاً، وكان الممثل Josh Brolin يأتي إلى Atlanta كي يتحدث مع المخرجين وعن الشخصية قليلاً، وقد كان هو من استخدمناه في عملية التقاط الحركة للشخصية، وحصلنا وقتها على مواد اختبارية يمكن عرضها لشركة Marvel، وبعد عدة أشهر شعرنا براحة كبيرة لأن الفيلم مركز على Thanos وهنالك أكثر من 40 دقيقة داخل الفيلم في مشاهد خاصة به، وبالتالي كان أداء الممثل Josh Brolin حساس وهام جداً.

امتلك Thanos مجموعة كبيرة من المشاعر العاطفية، تمتد بين الغضب الشديد وحتى الرقة، فهل كان توفير هذه المشاعر تحدياً صعباً؟

نعم لقد كان ذلك ممتع لنا حقاً بنفس الوقت، فجميعنا استمتع بوقتها مع هذه الشخصية، لأنها عميقة ومعقدة، وربما هو شخصية شريرة بالكامل والناس لا تتعاطف معه، لكنهم يتفهمون على الأقل نشأته.

معظم المشاهد الخاص بنا كانت لقطات ملحمية وصور دراماتيكية قريبة من الشخصية، مع الكثير من الأكشن، ربما باستثناء المشهد الافتتاحي للأحداث الخاصة بقتال Hulk، فقد استمتع الفريق كثيراً بتصميم هذا الصراع، وبالطبع أيضاً في منطقة Wakanda وفي نهاية الفيلم عندما يدمر كل شيء بلمح البصر، وثم يذهب إلى The Waystation ويقابل Gamora، وكانت الأجواء خيالية كالحلم مع المياه الحمراء وسماء حمراء، لقد أحببت هذا المشهد بالفعل، وكان هذا لحظات من أفضل أداء الممثل Brolin، فهذه هي بالضبط نوع الأشياء التي كنا نعرف أننا بحاجة إلى أن نكون قادرين على التقاطها من أدائه.

 

هل يمكن أن تخبرنا أكثر عن The Waystation؟ هل هي من تصور Thanos أم في مكان مختلف؟

لم يتم إعلامي بهذا من قبل Marvel أو أي أحد، لكنني أعتقد أن تلك المنطقة من تصور عقله، ولا أعتقد أنه مكان حقيقي مادي، وليس ذاكرة بنفس الوقت، ربما علينا أن نترك هذه المنطقة مفتوحة للنقاش والتفسيرات، إلا أن اعتقادي الخاص لوجودها هو أن Thanos يتواصل مع ابنته داخل عقله، فقد بدت وكأنها لحظة تفكير داخلية، إنها وقفة دراماتيكية رائعة فيما هو فعلياً تتويج لعشرة سنوات من رواية القصص أليس كذلك؟ إنها تلك اللحظة التي يستطيع خلالها التأمل داخلياً في ما قام به وفي الثمن الذي دفعه نتيجة قراره هذا.

لا يمكن الاعتماد حقاً على جواب لشكل هذه البيئة، كانت تبدو وكأنها جزء من إحدى الحجارة. يمكنك رؤية القليل من الأوجه الشبيه بالبلور. لم تكن مثل سماء العالم الحقيقي، بل كان لديها بعض الظلال المثيرة للاهتمام.

قمنا في النهاية بتصميم أخر لقطتين لشخصية Thanos، لكن لا أعرف المكان الذي هو فيه خلال هذه المشاهد، فلم يتم إخباري، ولكن يبدو أنه كوكب مختلف، ويبدو أنه يجلس مع حزن على وجهه وابتسامة بنفس الوقت، مثل شعور الرضا أو الراحة.

سمعت أشخاصاً مختلفين يفسرون ذلك بشكل مختلف ، وهو أمر مثير للاهتمام. من الممتع قراءة جميع التفسيرات المختلفة، لقد كنا نعمل على هذا الفيلم ونخبئ كل هذه الأسرار لفترة طويلة جداً، وأنا مسرور حقاً لرؤية الناس تحاول تفسير المشهد الأخير إن كانت الشخصية مبتسمة أم حزينة، أم مزيج من الاثنين.

الخلاصة 

يبدو أن Kelly Port يعتقد أن المنطقة المزعومة موجودة داخل عقل Thanos أو داخل أحجار  Infinity Stones، ولا يوجد حالياً جواب رسمي يوضح حتى سبب تسمية المنطقة هكذا، وبما أننا سنحصل على جزء جديد لاحقاً، لم يستطع Kelly Port أن يقدم لنا الكثير من الأجوبة حول الموضوع، وإذا كانت هذه المملكة الغريبة ستظهر مجدداً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد