مقتل كاتب عبر الطعن بعد مؤتمره عن المزعجين والكارهين في عالم الإنترنت

في خبر مؤسف يأتينا اليوم من اليابان، صرحت العديد من الجهات الرسمية عن مقتل كاتب المدونات Kenichiro Okamoto بعد عقده لمؤتمر في اليابان.

دام المؤتمر لنحو ساعتين أمام 30 شخص تقريباً في مدينة Fukuoka، وكانت تهدف رسالة المؤتمر إلى مساعدة كاتبي المدونات على التعامل مع جمهورهم وكيفية التصرف مع الكارهين والمزعجين في الإنترنت.

وبعد 15 دقيقة من انتهاء المؤتمر، دخل الرجل إلى حمام الرجال في نفس البناء الذي أقيم فيه المؤتمر، وهنالك تم طعنه عدة مرات ليتم نقله إلى المشفى لاحقاً وتأكيد موته.

المتهم بهذه الجريمة هو Hidemitsu Matsumoto رجل بعمر 42 سنة، حيث حاول الهروب من مسرح الجريمة ولكن تم محاصرته من قبل الشرطة لاحقاً.

هذا وتشير التقارير إلى أن Hidemitsu لم يقابل Kenichiro أبداً في حياته، وإنما حاول إزعاجه عبر الإنترنت، وحقد عليه كثيراً حسب ما ذكر.

الخبر المؤسف لهذا اليوم يدل على مدى خطورة الإنترنت رغم إيجابياته، وكيف يمكن أن تتفاقم الأمور لمنعطف غير متوقع، وتدفع بعقول حاقدة على أفعال شنيعة مثل هذه من أجل أحقاد في عالم افتراضي لا أكثر.

المزيد من CNET :

الوسوم

اترك رد