5 أسوأ ميزات في هاتف iPhone X

ميزات لم تقدم بعملها

مضت عدة أشهر على صدور هاتف iPhone X المفترض أن يكون الأفضل والأفخم من شركة أبل (Apple) فهو يأتي بسعر باهظ ومرتفع كثيراً.

وبالفعل هنالك العديد من الميزات التي تلفت النظر في الهاتف، فالتقاط الصور مع كاميراته يجعل الأمر يبدو كتصوير احترافي وبدقة عالية.

لكن للأسف هنالك ميزات لم يتم الاعتناء بها كثيراً وربما لأنها لا تزال جديدة، لكن بأية حال سوف نطرح عليكم هذه الميزات الأسوأ في الهاتف أدناه.

ميزة التعرف على الوجوه

iphone-x-faceid

التقنية الجديدة التي ابتكرتها الشركة لتكون بديل لميزة استشعار بصمة الأصابع، وتعتمد على برمجة صورة ثلاثية الأبعاد لمعالم وجهك الأساسي وبعدها إن كان هنالك تطابق مع البيانات المحفوظة في الهاتف، سيتم فتح القفل والسماح لك بالقيام بالشراء وغيره.

لكن للأسف كثير من الأحيان فشلت تقنية الهاتف في القيام بما يجب عليها فعله، ولاحظنا عدم تعرفها على وجه مالك الهاتف لأكثر من مرة، وربما أكثر ما يزعج في هذه المشكلة هو أن التقنية لا تعمل أبداً عندما تحاول استخدامها فور استيقاظك من النوم، والأسوأ من هذا هو إجبارك على الانتظار لبضعة ثواني قبل أن تتمكن من المحاولة مجدداً لفتح القفل.

عمر البطارية

apple-091217-iphone-x4010

من الواضح أن هذا الهاتف يتمتع ببطارية عالية الجودة تستطيع الصمود لفترة طويلة قبل انتهاء الطاقة منها بالكامل، ولكن للأسف هذا الوضع سوف يتغير بعد مرور شهرين فقط على استخدامك للهاتف.

حيث ستبدأ بملاحظة تراجع في عمر البطارية وعدم استقرارها كالسابق، والمشكلة هو أن دورة حياة هذه البطارية تقل بسرعة، وبالتالي ستشعر بالقلق الدائم لنفاد شحن البطارية عندما تحتاج الهاتف في حالات طارئة.

قصر مهام اختصار الخرائط

 

عندما قامت الشركة بوضع ميزة العودة بسرعة إلى تطبيق الخرائط في الهاتف، يبدو أنها افتقدت لما يجب عليها أن تضعه لتصبح الميزة متكاملة.

فيمكنك عبر رمز الاختصار هذا أن تعود إلى تطبيق الخرائط مباشر ولكن للأسف إن أردت العودة مجدداً إلى ما كنت تقوم به قبل الضغط على زر الاختصار، فسوف تلاحظ أنه لا يمكنك القيام بذلك.

لا يوجد أيقونة لإشعار المنبه

إن كنت من أولئك الأشخاص الذين يخشون المبالغة في النوم وتجاوز توقيت مهم للعمل، فلا تقلق لأنك لست وحيداً، وعلى الأغلب ستتفقد هاتفك أكثر من مرة للتأكد من تشغيلك للمنبه.

ولكن لا يوجد رمز أو إشعار في الهاتف يؤكد لك أن المنبه مُفعل بل عليك الدخول للتأكد بنفسك، وبالتالي الأمر أصبح معقد خصوصاً عندما تستيقظ من النوم ليلاً لتعاني مع تقنية الحماية في الهاتف.

التعقيد 

 

كان هاتف الأيفون الأول يشتهر ببساطة استخدامه واعتماده على نظام مشابه للحواسب يجعله سهل التأقلم مع كافة أنواع المستخدمين.

لكن الإصدار الأخير من هذه الهواتف قلب الأمور رأساً على عقب، فمن أجل تزويده بمجموعة من التقنيات المتطورة والميزات الحديثة، أصبح التعامل معه صعباً بل ويتطلب الأمر قراءة أو مشاهدة دليل إرشادي لمعرفة الطريقة الطبيعية للتعامل مع الجهاز، خصوصاً أن هذا الهاتف بالتحديد شهد تعديلات كبيرة في نظام التحكم واختصارات التقاط الصور وفتح الكاميرا وما إلى ذلك.

المزيد من CNET :

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد