8 روبوتات لن تتمكن من النوم بعد رؤيتها!

بعضها من الأفضل أن تنساه فوراً

حاولت أفلام هوليوود أكثر من مرة أن تشعرنا بالخوف من روبوتات ذكية أو ما يمكن أن تصل إليه من قوة وسرعة هائلة لتحطيم البشر بسهولة.

لكن ما نتحدث عنه اليوم هو مختلف قليلاً إن صح التعبير، فتصاميم هذه الروبوتات غريبة كثيراً وربما من الأفضل أن تلقي نظرة سريعة على بعض منها كي لا تبقى محفورة في ذاكرتك عندما تخلد للفراش.

الراقصة المريعة

dancer.jpg

الصورة لوحدها كافية أليس كذلك؟ المضحك في الأمر هو الغرض من هذا الروبوت، حيث تم تصميمه من قبل الفنان Jordan Wolfson لاستعراض قدرته على الرقص على أنغام الموسيقى.

لكن مهما كان مبدع في حركاته الراقصة لن يستطيع أحد تمالك نفسه مع هذا الزي الغريب والمرعب.

منبه يصفع الوجه

ربما هذا هو الروبوت الذي أحتاجه أنا وأمثالي للاستيقاظ من النوم تلقائياً دون انتظار نغمات المنبه، لأن هذا الروبوت سيستمر بضربك على وجهك مراراً وتكراراً إلا أن تستلم وتهرب لتنجو بحياتك، وبالتالي ستعتاد على الاستيقاظ من تلقاء نفسك قبل بدء عمل المنبه.

المنبه المزعج هذا من تصميم Simone Giertz وهو بلا شك أكثر المنبهات فعالية لأسباب واضحة وربما قاسية بعض الشيء.

روبوت سحب الدم

Veebot.jpg

يبدو أن بعض الروبوتات تريد حقاً سرقة وظائف البشر، حيث هنالك روبوت باسم Veebot (لا يزال نموذج غير مكتمل) يقوم بسحب الدم من العروق الموجودة في يدك.

صدر هذا الروبوت لأول مرة في سنة 2013 ومن المتوقع أن يكون تقنية متطورة قادرة على تحديد عروق اليد باحترافية كبيرة، لكن عادة ما يخشى الناس من إبرة عادية ناهيك عما سيحصل لهم الآن عندما يروا هذه الآلة.

طابعة تسرق دمك في سبيل الفن

لا أحد يدري ما الذي كان يجري داخل عقل الفنان Ted Lawson عندما اخترع هذه الآلة التي تعتبر طابعة لكن وقودها هو دماء البشر.

حيث قام الفنان باستخدام دمه الخاص لجعل الطابعة ترسم تصاميم فنية حقيقية، وربما هذا ما قد يعني التكريس الحقيقي للفن.

روبوت بلا جسد

قدم فريق Hanson Robotics روبوت غريب الأطوار لا يمتلك جسد يحمله بل فقد رأس وبشكل غريب ليجعله أكثر رعباً وذعراً لمن يقف أمامه.

ولزيادة مقدار الرعب والغرابة، يستطيع هذا الروبوت أن يتعرف على الوجوه وتذكرها وأيضاً النظر إليها وإجراء محادثات بسيطة مع الناس.

تم تسمية هذا الروبوت باسم Han ونعم يستطيع تحريك رأسه بحرية.

الصرصور الروبوت

الصرصور هو كابوس للبعض فمجرد رؤيته تشعرهم بالقشعريرة، ولكن جرت دراسات على الصرصور الأمريكي وتم اكتشاف بعض الحقائق المذهلة حوله مثل قدرته على طي أقدامه في الأماكن الضيقة. 

بالإضافة إلى تحمل أوزان ثقيلة كثيراً بفضل المرونة الكبيرة التي يتمتع بها جسده، وبفضل هذه الاكتشافات تمكن العلماء من تصميم روبوت مشابه للصراصير ويدعى CRAM.

يستطيع هذا الروبوت أن يدخل إلى الزوايا الضيقة عبر القيام بنفس ما يقوم به الصرصور الحقيقي، وهو تقليص جسده وطي أقدامه، وبالتالي سيكون مفيد لإبعاد الصراصير من الأماكن الديقة كي لا يختبئوا بها.

لكن ربما من الأفضل إبعاده عن ذاكرتك إن كنت تكره هذه الحيوانات كثيراً.

روبوت بلا رأس

تحدثنا عن روبوتات بلا جسد والآن سنكمل الحديث في الوتيرة نفسها عن روبوتات بلا رأس، من تصميم فريق Boston Dynamics.

الغرض من تصميم هذه الروبوتات هو جعلها تشارك في الاحتفالات، ولكن كما قد تتوقع سببت الكثير من الذعر للأطفال الصغار.

الروبوتات Atlas

مجدداً يأتينا فريق Boston Dynamics باختراع لا نريد تذكره، ويدعى هذه المرة بالروبوت Atlas، وقد يبدو شكله عادي قليلاً في الظروف العادية.

إلا أن تجوله في الغابات سيجعله مشهد مخيف بلا شك حول الأشجار والطبيعة المحيطة به.

 

 

الوسوم

اترك رد