حتى Pokemon Go كانت وسيلة لتدخل روسيا بانتخابات أمريكا 2016

بحسب تقرير من CNN

عادة لا ننقل الأخبار السياسية لكن هذا التقرير كان غريب بما فيه الكفاية لننقله لكم.

على ذمة تقرير من  CNN فإن روسيا التي اتهمت سابقاً باستخدام فيسبوك وتويتر ووسائل التواصل الأخرى للتأثير في الانتخابات الأمريكية، حاولت أيضاً فعل ذلك عبر لعبة Pokemon Go، كيف حدث هذا؟

يقول التقرير أن مجموعة Don’t Shoot Us الذين سبق وأقاموا حملة مناهضة للشرطة الأمريكية على خلفيات قيامها بقتل عدد من المواطنين واتهمومها بالعنصرية، هذه المجموعة التي يعتقد بأنها مرتبطة وممولة من جهات بروسيا كانت قد دعت إلى مسابقة بلعبة Pokemon Go وفيها تطلب من اللاعبين التوجه لمناطق حدث فيها حوادث إطلاق نار من قبل الشرطة وقتل أشخاص مدنيين وطلب منهم تسمية البوكيمونات بأسماء هؤلاء الضحايا مثل Michael Brown، على أن يحصل الفائز على جوائز عبارة عن أكواد من متجر أمازون.

وبحسب التقرير فإن الهدف من هذه الحملة هي تذكير الناس بجرائم الشرطة والعنصرية بأمريكا وكذلك بث مشاعر الغضب والكراهية، من دون أن يحدد التقرير كيف أثر هذا على الانتخابات الامريكية.

طبعاً مطور اللعبة Niantic سارع لتبرئة نفسه من الاتهامات مؤكدا أن هنالك جهة ثالثة استخدمت اللعبة وتصميماتها من أجل أهداف هذه الحملة دون علمهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد