SpaceX تنفي تدمير القوات الجوية الأمريكية لإحدى دافعات Falcon 9

وتؤكد أنها شائعات خاطئة

إطلاق صاروخ Falcon Heavy كان لحظة تاريخية بلا شك أبهرت العالم بروعتها، ولكن سرعان ما دخل عالم الإنترنت بدوامة الشائعات الجديدة.

فهنالك حالياً بعض من التقارير الجديدة التي تتحدث عن دافعات صاروخ Falcon 9 التي استخدمته شركة SpaceX من أجل إطلاق القمر الصناعي GovSat-1 في نهاية يناير الماضي.

تقول التقارير أن القوات الجوية الأمريكية قامت بتدمير هذه الدافعات عند عودتها إلى الأرض وهبوطها على المياه، لعدم إمكانية إعادتها بأمان إلى مركزها.

نفت SpaceX هذه التقارير وقالت أنها قطعاً خاطئة، ووضحت أنها لم تخطط بالأصل لاستعادة الدافعات هذه بل الغرض الثاني منها هو اختبار مدى نجاح هبوطها في المياه دون وجود روبوتات مساعدة، والمفاجئة كانت هبوطها دون أي ضرر، وقد تم العثور عليها تطفو على مياه المحيط الأطلسي.

ولهذا تؤكد الشركة أن القوات الجوية لم تتدخل أبداً في مهمة استرجاع الدافعات، وهنالك بعض المحاولات حالياً لاسترجاعها التي باءت بالفشل حسب تعبيرها.

المزيد من CNET :

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد